أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار الرياضة / أزمة الأهلى والجبلاية تعود لـ«المربع صفر»

أزمة الأهلى والجبلاية تعود لـ«المربع صفر»

اشتعلت الأزمة بين مجلس إدارة النادى الأهلى ومسؤولى اتحاد الكرة، وقرر مجلس إدارة النادى برئاسة محمود الخطيب فى اجتماعه أمس الالتزام بقرار مجلس الإدارة فى اجتماعه الطارئ بتاريخ 9-2-2019 ونصه: «الرفض القاطع لاستبدال أى مباراة للأهلى فى بطولة الدورى بمباراة أخرى فى مسابقة الكأس استجابةً لضغوط أى طرف، خاصة أن اتحاد الكرة هو الذى أعد جدول الدورى بنفسه دون تدخل من أى جهة، وهو الأولى بالالتزام بجدوله والحفاظ على ثوابته قبل الأندية»، وتم إخطار اتحاد الكرة بهذا القرار فى 10-2-2019 قبل إجرائه أى تعديلات جديدة على جدول الدورى.

كما قرر المجلس فى بيانه التأكيد على احتفاظ النادى بكل الحقوق المشروعة دون تفريط حيال الإجراءات القانونية التى اتخذها مجلس الإدارة بخصوص انتهاك اللوائح فى اجتماع اتحاد الكرة مع رؤساء وممثلى الأندية.

وشهد اجتماع مجلس الإدارة- الذى امتد لما يزيد على أربع ساعات كاملة- التطرق للموقف كاملاً من أجل الخروج برد يحفظ كامل حقوق النادى فى تلك الأزمة.

واستعرض أعضاء المجلس، خلال الجلسة، العديد من الأمور التى لا تحقق مبدأ تكافؤ الفرص بين جميع الأندية المشاركة فى البطولتين المحلية والأفريقية، والتى أكد الأعضاء رفضها جملة وتفصيلاً، وفى مقدمتها ما ساقته لجنة المسابقات حول أن مباريات الكأس ستقام بدون جمهور، وهو الأمر الذى رفضه مجلس الأهلى رفضاً قاطعاً، خصوصاً أن خطاب وزارة الداخلية رقم «3436» الوارد لاتحاد الكرة بتاريخ 1/ 9/ 2018، بخصوص الموافقة الأمنية على عودة الجماهير لحضور المباريات، لم يحدد أن الموافقة على الحضور لمباريات الدورى فقط، ولكنه اشتمل الحضور الجماهيرى الخاص بجميع المباريات المحلية، سواء فى الدورى أو الكأس.

واعترض مسؤولو الأهلى على تأجيل مباراة الفريق أمام بيراميدز فى الدور الثانى، بسبب عدم خوض الأهلى أى مباراة له هذا الموسم مع الزمالك، واعتبر الأهلى الأمر غير منطقى بالمرة، خصوصاً أن اتحاد الكرة نفسه حدد مباراة الأهلى الثانية مع الجونة الأحد المقبل، رغم أن الجونة لم يلعب حتى الآن مباراته مع الإسماعيلى من الدور الأول.. وكيف بنفس المنطق يواجه الأهلى مرتين وهو لم يواجه الإسماعيلى فى أى مرة؟!.

وتابع مسؤولو الأهلى: إذا كان مسؤولو اتحاد الكرة يبحثون عن مبدأ تكافؤ الفرص فى المنافسة على مقدمة الجدول، فالمنافسة بنفس القوة بين الأندية التى تصارع من أجل البقاء فى الممتاز.. والبطل يتحدد بنتائجه مع كل الفرق وليس فرق المقدمة فقط، كما أن المبادئ لا تتجزأ فى المقدمة ولا فى القاع، لتحقيق العدالة بين الجميع.

وجاء الاعتراض الثالث للأهلى على المبادلة، بأن المتحدث الرسمى لاتحاد الكرة فى وسائل الإعلام أكد أن التعديلات التى جرت فى جدول الدورى والمواعيد الجديدة لمباريات الكأس جاءت بتوصيات من الاجتماع الذى عقده مجلس إدارة اتحاد الكرة مع رؤساء وممثلى الأندية فى 6-2-2019. وهذا الاجتماع تم الطعن عليه بالبطلان وفقًا للوائح من جانب النادى الأهلى أمام اللجنة الأولمبية المصرية والاتحاد الأفريقى لكرة القدم، فهو باطل سواء كان قرارات أو توصيات.

عن admin

شاهد أيضاً

بالفيديو : شاهد مرتضى منصور يفتح النـار على جماهير الزمالك ويـواصل تهزيقهم على الهواء وطارق العشرى مش عايز يتوب وتعادل معانا بالسـحـر والشـعـوذه

فى مداخله تلفزيونىة مع خالد الغندور وبرنامجه الزمالك اليوم.. شاهد مرتضى منصور يفتح النـار على …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *