أخبار عاجلة
الرئيسية / قضايا / حزب المحافظين يطالب بتفعيل قانون “قاضى الحريات ” علي غرار التجربة الفرنسية

حزب المحافظين يطالب بتفعيل قانون “قاضى الحريات ” علي غرار التجربة الفرنسية

استقبل حزب المحافظين بكثير من الارتياح، قرار إخلاء سبيل السفير معصوم مرزوق، وعبد الفتاح الصعيدي، والدكتور رائد سلامه، والدكتور يحي القزاز، والناشطة نرمين حسين، وذلك علي خلفية قرار النائب العام بحفظ البلاغ المقدم ضدهم، بعد قضائهم ما يقرب من ٩ أشهر علي ذمة الحبس الاحتياطي.

إن هذا القرار علي تأخره إلا أنه سيساهم إلي حد كبير في إعادة الطمأنينة إلي المهتمين بالسياسة من أعضاء الأحزاب والمشتغلين بالشأن العام، ويبعث في ذات الوقت الأمل في نفوس العشرات من المحبوسين احتياطيًا بسبب بلاغات أو محاضر مشابهة، نذكر منهم شادي الغزالي، وحازم عبد العظيم، وعبد العزيز فضالي وآخرين.

هذا ولازال حزب المحافظين متمسكًا بمشروع قاضي الحريات الذي تقدم به للبرلمان بتاريخ (18-12-2018)، مطالبًا مجلس النواب المصري بالاستعجال في مناقشته وإقراره، حيث أنه من شأنه:
أولًا: الاستعانة بقاضي الحريات لمتابعة إجراءات الحبس الاحتياطي علي غرار التجربة الفرنسية.
ثانيًا: ضمان العدالة الناجزة بما يحفظ الحريات، ويحد من تحول الحبس الاحتياطي إلي عقوبة.
ثالثًا: صيانة الحريات وسيادة القانون وإعلاء قيم وحقوق الإنسان والمواطنة.
رابعًا: تأكيد شفافية التحقيقات بما لا يؤثر علي سير العدالة، وذلك من خلال استحداث منصب قاضي الحريات والاحتجاز، والذي تكون مهمته النظر في ملفات القضايا بعد أن تحال إليه من النيابة العامة، ليأخذ قراره فيما يخص مسألة الحبس الاحتياطي، أو المراقبة الإلكترونية للمتهم.

ويختص قاضي الحريات والاحتجاز بالمهام الأتية:
➢ النظر في تحقيقات النيابة بعد أن تحال إليه للبت في مسألة الحبس الاحتياطي للمتهم أو مراقبته الكترونيًا.
➢ البت في أمور تجديد الحبس الاحتياطي للمتهم.
➢ الإشراف الكامل علي الأماكن التي يتم فيها تنفيذ الحبس الاحتياطي، وضمان ملائمتها لمعايير حقوق الإنسان، وعدم إخلالها بالكرامة الإنسانية.
➢ الإشراف الكامل على دور الرعاية الصحية كالمستشفيات ومنشأت الصحة النفسية التي يتم فيها تنفيذ بعض إجراءات الحبس الاحتياطي.
وغيرها من الإجراءات التي يشملها مشروع القانون المقدم من الحزب، لتضمن زيادة ثقة الشعب في تفعيل مبدأ سيادة القانون وعدالة إنفاذه، وتأكيداً علي مبدأ براءة المتهم إلي أن تثبت إدانته، ورفع الظلم الذي قد يقع علي بريء متهم، جراء تطبيق الإجراء الاحترازي بالحبس الاحتياطي.

عن admin

شاهد أيضاً

“حزب المحافظين” يسأل وزير الزراعة عن الهدف من إنشاء مجلس المحاصيل السكرية ؟

تقدم المهندس أكمل قرطام، رئيس الهيئة البرلمانية لحزب المحافظين، ورئيس الحزب، بسؤال إلى الدكتور عزالدين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *